تجربة موبايلي – 5 –


انت عبدالرحمن السقاف ؟


هكذا قطع مندوب الموارد البشرية في شركة موبايلي صدمتي مع الشابين الذين لم يكتبا السيرة الذاتية يوما …


أجبته بالايجاب … فأخبرني بأن اسبقه الى الغرفة … وتوجه إلى دورة المياه


خرج زميلي الذي سبقني المقابلة … وجهه منكسر … وتجمهر الحضور حوله … مستفسرين


“بشر ايش سألك”


قام من سبقني بسرد كل صغيرة وكبيرة في المقابلة … وانا متجه نحو غرفة المقابلات … ومستغرب من ذلك الشاب والجمهور المتجمهر حوله …


أيعقل … أن يقول لهم .. اذا طلب منكم التحدث بالانجليزية حاول ان تقول عبارات انجليزية متاكد منها مثل : I love my mother ؟


في الحقيقة لدي تحفظ على ما سمعت من كلام … لأني لا أدري هل هو من باب الجهل ؟


أم هو من باب ان يجعل الاخرين يخطأون كي يظفر هو بالوظيفة ؟! وهو جهل أيضا !!


وقفت عند باب الغرفة … انتظر المندوب ( من الأفضل الا ادخل واسبقه )


وحينما أتى وطلب مني الدخول … دخلت وصافحته … ثم جلسنا


طلب مني صورة من السيرة الذاتية … وصورتي الشخصية …


ثم بدأ بسرد الاسئلة … حول مسيرتي الجامعية وفي أي مرحلة الان وهل سيعطل العمل او  يؤثر على المستوى الدراسي …؟


كنت أستخدم في اجاباتي الاسلوب الصريح والمباشر … ولا أطيل في اجاباتي … وان حاول ان يشكك في اجاباتي … اتمسك بها ما دمت واثقا منها

طلب التحدث مني باللغة الانجليزية عن نفسي … قدمت له ملخصا عني


سألني حول خبراتي السابقة في العمل … ولماذا تقدمت للعمل ؟ وهل انا مستعد لتحمل سيل شتائم العملاء ؟


بعد ذلك قام بتزويدي ببعض المعلومات حول العمل والوظيفة وترك المجال لي كي أسأله


في الحقيقة وضعت بعض النقاط قبل المقابلة وأردت الاستيضاح عنها … حول الأجر .. وموعد توقيع العقد … وهل سآخذ صورة من العقد .. هل سيتم مراعاة دوامي الجامعي ومواعيد الاختبارات ؟ ..


كان الجواب في المقابلة … بل وحتى لاحقا اثناء توقيع العقد بأنه سيتم اعطائي وقتا كافيا للاستعداد للاختبار ولن يتم احتساب الغياب ضمن ساعات الدوام >>> كلام جميل ولكن ما حدث أمر آخر


أنهيت المقابلة … وسألت الموظف حول امكانية توظيفي بـأدب فأجابني بالايجاب …


خرجت وانا اراجع ما درست حول النظريات في المقابلات الشخصية … كانت تعقد الأمر وتضخم الموضوع


لم أشعر بأن هناك صعوبة … كانت مباشرة جدا وحتى الخدع التي قام بها بسيطة جدا … مثل عدم النظر لي … واختبار دوبلماسيتي في الاجابة وجزء بسيط كان يحاول استفزازي ( قليل جدا )


وحينما خرجت من الغرفة …


تجمعت حولي الحشود الغفيرة … حتى اني احسست نفسي دكتور ولادة في المستشفى والكل يود ان يسألني … ولد ولا بنت ؟


لا أعلم هل أدائي سينعكس على ادائهم ؟


أتفهم ان البعض يود ان يعرف طبيعة المقابلة المحاور الرئيسية … لكن ان تصل حتى اذا أخبرتهم سألني عن اسمي وعن …


وقبل ان اكمل حديثي يقاطعني أحدهم وبماذا أجبت ؟


يبدو بأن الرجل محتار هل يقول اسمه الأول أم الثنائي أم الثلاثي أم الرباعي … وهل يذكر الفخذ والقبيلة والجماعة … وهل يعدد معارفه ؟ …وأضاع باقي الاسئلة وهو يفكر كيف يجيب على هذا السؤال …


بصراحة … ملخص حلقة اليوم …


ان الجهل هو عدو شبابنا … ولو توفر لهم التعليم المناسب … لما اشتكينا من هذه المواقف


ليس كل الاباء قادرين على ادخال ابنائهم دورات تطوير الذات … وتعلم السيرة الذاتية


ليس كل الاباء يعلمون ما هي السيرة الذاتية ..


بل حتى ثقافتنا في التعامل في المقابلات الشخصية خاطئة …


لماذا نلقي اللوم دوما على الشباب ؟


هل يستطيع الجاهل تعليم نفسه دون ان يعلم ما هو جهله ؟

====================

في الحلقة القادمة -باذن الله-

توقيع العقد  و دورة موبايلي التأهيلية

كونو معنا 🙂

Advertisements

15 تعليق

  1. معكم معكم 😀

  2. اي صح نسيت أقول من الحماس ..
    من جحر لدحديرة
    دحدروا دحدروا 😦

  3. بالنسبة للدورات ..
    الكتب برضها ماقصرت .. كثير كتب كفت ووفت في مجال التنمية ..
    صحيح مو بتأثير الدورات لكن أفضل من لاشيء ..
    ..
    معاك للأخير

  4. رأيت كثيرا من الجهل حول التعامل الوظيفي ربما نصف المشكلة من رئيس العمل والنصف الاخر من طالب الوظيفة
    ربما نواجه هكذا مشاكل .. ربما بسبب لسياسة التعليم أو التربية .. لاأدري
    لكن حلها يكمن في القراءة والثقافة بالاضافة إلى التجارب أكثر منها في الدورات

    ( اش كان السؤال وايش الاجابة )
    تجدها في كل مكان حولك ..

  5. اتعودنا يوصلنا كل شي جاهز لحد باب بيتنا !!

    سقاف اعذرني انا اخالفك وجهة نظرك لما تقول انو شبابنا جاهل ومحد علمهم

    الشباب هدول اللي انت تتكلم عنهم ماهم صغار عشان احد يعلمهم

    المشكلة في التفكير الدوني .. يعني الغالب مابيفكر في حياته ومستقبله

    التفكير محصور على كيف ابسط نفسي في يومي وبس ..

    اما النظرة البعيدة المدى للأسف ملغية من حياة معظمهم

    عشان كدة تلاقيهم لما يجوا ينحطوا في مواقف زي المواقف اللي ذكرتها تحصلهم مايعرفوا يتصرفوا وملبوخين وتصرفاتهم تصير اسوأ من تصرفات الاطفال ..

    احنا في زمن كل ابواب العلم فيه مفتوحة وابسطها من النت …
    لو الانسان بحث في النت او قرأ في الكتب .. او حتى سمع شريط في السيارة .. او اتفرج برنامج مفيد عالتلفزيون .. اكيد راح يكتسب ولو جزء بسيط ..

    ولو كل انسان حدد هدفه ورؤيته من حياته .. اكيد حيلاقي الطريق اللي يوصله مهما كان بعيد او صعب .. لكن المشكللة .. انو الغالب عايش من غير هدف او رؤية (بالبركة يعني) ..

    لكن برضوا نحن نتفاءل في القليل المتبقي واللي ان شاء الله على يدهم تتغير اشياء واشخاص كمان ..

    موفق يارب

  6. هذيان 🙂

    سعيد بمتابعتكم ..

    وأصبري اللي جاي أحلى …

    خليكم معنا تشوفوا انواع الدحدرة

  7. أهلا أيانق 🙂

    صحيح حتى الكتب ما قصرت

    وفيها خبرات اكثر ومراجع اقوى

    لكن مو زي قوة أسلوب الدورات

    لان الدورات فيها مجال للتطبيق العملي

    احنا هنا نطلب من المسؤولين يوفرو للشباب تعليم المهارات الاساسية

    تعبنا من الجهل

  8. دريم .. 🙂

    وممكن من ثقافة المحتمع

    لأنه عايش في الجهل وغير متفتح للي يسير في الخارج

    فيسير الشخص اللي يوظف … والموظف … في حالة من الجهل المركب

    اذا كنا في التوظيف نتعاطى الجهل …

    اذا كيف ستكون الوظيفة ؟؟

  9. أهلا مروج 🙂

    جايبة معاكي أكشن اليوم …

    شوفي يا ستي …

    اذا عندنا في اول ثانوي 21 مقرر مافيهم اي مهارة تفيد الواحد

    ودرسنا مادة المكتبة وما طبقناها الا يوم ودونا مكتبة المدرسة

    وقالو واجب نروح نتفرج على المكتبة العامة

    مادة الحاسب … الى يومك هذا المادة ما تعلمك الحاسب بشكل كافي يخليكي تروحي تمارسي وتطبقي في الواقع

    كيف واحنا في عصر المعلومات … تبي جيل تحت وطأة ارتفاع الاسعار والأهالي عندهم جهل وما يعرفو ايش فايدة الجامعة غير انه مكان يساعد الواحد للحصول على الوظيفة

    انا ما اقول ان العلم مو موجود

    لكن هل المدارس علمتنا على حب العلم ؟ هل ادتنا الطرق للبحث عن العلم ؟

    ولا ساعدت في تكوين الصورة السوداء عن العلم ؟

    مو كل الناس عندهم نت … واكثر اللي يسمعو كلمة نت يجي في بالهم شات وتعارف

    مو كل الناس يعرفو ايش معنى تطوير الذات ؟

    ويشوف انو بشهادة الثانوية انجز وحقق المستحيل

    شوفي الدورات وشوفي المكتبات … اللي بيرتادوها طبقة معينة

    عمرك شفتي واحد حالتو حالة وواقف عند صف الكتب يفكر بالكتاب المناسب …؟

    هذي مسؤولية من ؟؟

  10. عبدالرحمن وصلت متأخره

    بسراحه اهنئك على ثقتك بس تعرف كاني اتابع فيلم

    او تحقيق عارف متخيله لمن طلعت من المقابله كيف توجهت لك الاسئله

    من اللي حوولك يلا ننتظر البقيه

    ربي يوفقك عزيزي

  11. شكرا لك أماني على مرورك ومتابعتك

    صدقيني الموقف كان غريب جدا …

    زي لما احد يخرج من مكان مهم ويمسكوه الصحفين بالاسئلة والتصريحات

    جهل والعياذ بالله

    أماني 🙂

    ما اتاخرتي ولا شي

    شكرا لك ولمرورك مرة اخرى

  12. بانتظار الدحدرة الجديدة 🙂

  13. قريبا ان شاء الله 🙂

    انتظرينا مع دحدرات مجتمعنا

  14. الله يوفقك يارب

    من جد كان اسلوبك مره حلو في هذا الموضوع
    دخلت جوو بقوه وعشت الموقف

    تسلم يمناك

  15. سمنتومه 🙂

    الله يسلمك ويوفقك دنيا واخرة

    شكرا لك على مرورك وردك

    يعطيكي العافية

    وياريت لو تعذريني على تأخري في الرد عليكي 🙂

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: